انت هنا : الرئيسية » بقلمي » تحليل الخطاب القرآني

بحث مختصر في تحرير دلالة لفظ “الناس” في القرآن الكريم

تحرير دلالة لفظ "الناس" في القرآن الكريم د. عبد المجيد محمد الغيلي هذا بحث مختصر في تحرير دلالة لفظ "الناس" في القرآن الكريم. ورد لفظ الناس في القرآن الكريم (235 مرة)، منها نحو (21 مرة) جاء اللفظ منادى (يا أيها الناس). وهذا بحث مختصر في تحرير دلالة اللفظ، وقبل ذلك أحرر تصنيف المنادى في القرآن الكريم، ثم أعود إلى الحديث عن لفظ "الناس". المبحث الأول: تصنيف المنادى في القرآن الكريم هناك تصنيفات سابقة لأوجه الخ ...

إقرأ المزيد

الرد على إشكال حول استخدام لفظ (الناس) في (الحج)

الرد على إشكال حول استخدام لفظ (الناس) في (الحج) سؤال: لماذا يقترن الحديث عن الحج في القرآن الكريم والسنة بـ(الناس)، ولا يتجه الخطاب للمؤمنين. وهذا جوابي: أولا: الناس لفظ عام يشمل المؤمنين وغيرهم، والذي يحدد المقصود منه السياق. مثلا: {رَبَّنَا إِنَّكَ جَامِعُ النَّاسِ لِيَوْمٍ لَا رَيْبَ فِيهِ }: الناس هنا عام. {وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ}، الناس هنا خاص تاريخي، يدل على الناس في زمنه. {إِنَّ أَوْلَى ...

إقرأ المزيد

اللغة الواصفة

اللغة الواصفة #رحى_الحرف د. عبد المجيد محمد الغيلي نعاني في خطابنا مع الآخرين، وفي توجيهاتنا، وفي انتقاداتنا من استخدام الألفاظ المشحونة غير المقيسة، وغير الواصفة؛ ولذلك آثار سيئة. والسؤال: كيف نتخاطب مع الآخرين، سواء كانوا كبارا أم صغارا، أصدقاء أم أعداء، في البيت وفي المدرسة وفي الإدارة وفي الإعلام؟ نحن نتواصل مع الآخرين من خلال اللغة، فهي الأداة الأساس في التواصل. ولكن اللغة ليست مجرد أداة للتواصل، بل هي ...

إقرأ المزيد

أسباب وهن القلب: حب الدنيا وكراهية القتال

أسباب وهن القلب  مفهوم وهن القلب، والفرق بين القلب المريض والقلب الواهن: وهن القلب انكسار حدته، فيضعف بعد قوة، ويفتر بعد عزم، ويخور بعد شجاعة. ووهن الجسم قد يكون سببه العرض الطبيعي (كالكبر أو الحمل)، وقد يكون سببه العرَض المَرَضيّ، أما وهن القلب فإن سببه العرَضُ المرضي؛ فيؤثر في أداء وظائفه، فالقوة والعزم والشجاعة، كلها وظائف يقوم بها القلب، فإذا وهن عجز عن أداء تلك الوظائف. والقلب الواهن يختلف عن القلب الم ...

إقرأ المزيد

المهام الأساسية للبشر(3)

المهام الأساسية للبشر(3)   عبد المجيد محمد الغيلي 1/8/1433هـ  لمطالعة المقال السابق: المهام الأساسية للبشر(2) * العمل الصالح والفكر الصائب قوام الحياة قال تعالى (وَاذْكُرْ عِبَادَنَا إبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ أُوْلِي الأَيْدِي وَالأَبْصَارِ{45}). قال ابن كثير: "يعنى العمل الصالح والعلم النافع ... وعن ابن عباس (أولى الأيدي): أولي القوة والعبادة، و(الأبصار): الفقه في الدين ... وقال قتادة والسدى: أعط ...

إقرأ المزيد

جميع الحقوق محفوظة  لموقع  رحى الحرف  - تصميم : الطبقات الصلبة التقنية

الصعود لأعلى