انت هنا : الرئيسية » صدى الأقلام » ترجيح أساليب القرآن على أساليب اليونان

ترجيح أساليب القرآن على أساليب اليونان

اسم الكتاب: ترجيح أساليب القرآن على أساليب اليونان

المؤلف: الإمام محمد بن إبراهيم الوزير الحسني اليماني (ت: 840 هـ)

الناشر: مطبعة المعاهد بمصر

سنة النشر: 1349هـ

موضوع الكتاب:

يرد الكتاب على بعض الطوائف من المتكلمين، تركوا الاستدلال على توحيد الله وربوبيته بمنهج القرآن الكريم، وذهبوا إلى كتب فلاسفة اليونان، لا وأوجبوا النظر في علم الكلام، وقالوا لا يتم الإيمان إلا به، واشترطوا أن يبنى العلم بالله على المقدمات المنطقية والأساليب الكلامية.

وقد تناول الكاتب وفاء القرآن الكريم بالدلالة على الربوبية والنبوات والتوحيد، وقد سرد كثيرا من أقوال أئمة أهل البيت التي تدل على الاكتفاء بالقرآن الكريم في إثبات هذه القضايا. فعلى سبيل المثال يرفض الأدلة المنطقية التي تجعل معرفة الله عن طريق جدلية (واجب الوجود)، و(ممكن الوجود)… ويرى أن الله سبحانه وتعالى دلنا عليه من طريق مخلوقاته، ونعمه، وتدبيره لشؤونها. وتناول بعض القضايا في القرآن الكريم، كإمكانية كلام العجماوات، وقضية المتشابه في القرآن، وقضية المجاز،

 

قيمة الكتاب: الكتاب يمثل إضافة نوعية في المكتبة القرآنية. وهو بحاجة إلى من يختصره، ففيه كثير من الاستطرادات والجدالات. ولو اختصر لكان أنفع لزمننا هذا.

 

تستطيع قراءة الكتاب: http://www.4shared.com/office/2WG4y_3a/_____.html


التعليقات

تعليق

عن الكاتب

عدد المقالات : 166

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة  لموقع  رحى الحرف  - تصميم : الطبقات الصلبة التقنية

الصعود لأعلى